اعمالنا

الاحداث والمؤتمرات

امن المعلومات

العملات الرقمية

فوركس

إعلان أعلى الموضوع

مرة أخرى كما في النصف الأخير من عام 2017 تشهد العديد من العملات المشفرة تقلبات الأسعار الوحشية وتقلبات استمرت لعدة مرات في الأسبوع.
كان ينظر إلى هذا التقلب على أنه سيتسبب في منع انتشار التبني على نطاق أوسع، وإن كان من السهل التعامل معه أو تفكيكه، وهو أمر سريع بالنسبة للمضاربين ومن يتداول بشكل يومي.
ثم استحوذت الدببة على سوق العملات الرقمية وحطمتها في عام 2018 قبل أن تبدأ الأمور في التساؤل عما كان يعتقده الكثيرون ان العملات الرقمية قد وصلت إلى القاع.
وفي نوفمبر حدث تفريغ كبير آخر، مما أدى إلى عودة أسواق العملات الرقمية إلى أدنى مستوى سنوي ليصل حجم سوق العملات الرقمية إلى 100 مليار دولار.
لكن في الأسابيع القليلة الماضية، شاهدنا المزيد من التقلب السعري والذي يمكن أن يكون مؤشراً محتملاً على أن الأسواق قد وصلت إلى قاعها.
تتراوح القيمة السوقية للعملات الرقمية إلى حد كبير بين 100 مليار دولار وأقل بقليل من 150 مليار دولار، أي ما يعادل 50 ٪ من السوق بأكمله. 

ارتفاع ملحوظ يتبعه انخفاض آخر


قبل بضع ساعات حدثت إحدى هذه الارتفاعات “زيادة القيمة السوقية” في الوقت الذي ارتفع فيه بما يقارب 5 مليارات دولار في أقل من ساعة. لقد فقدها السوق بعد ساعة بشكل سريع وملحوظ.
من السابق لأوانه معرفة إن كنا وصلنا إلى القاع في الوقت الحالي لأن هذا النوع من النشاط لم يحدث إلا في الأسابيع القليلة الماضية
تشير التقلبات الكبيرة في الأسعار وارتفاع أحجام التداول اليومي إلى أن الفائدة تعود إلى العملات الرقمية بعد عدة أشهر من الخمول. قد يكون هذا الاهتمام فقط من جانب المضاربين والمتداولين اليوميين ولكن هذا كان هو الحال قبل الارتفاع الكبير في العام الماضي.
وبالطبع هذه مجرد تكهنات وتوقعات لا سيما أن سوق العملات الرقمية يعد سوق عالي المخاطر ويجب على كل مستثمر أو مضارب في العملات الرقمية أن يقوم بإنشاء استراتيجية خاصة به بناء على مهاراته وخبراته.
المصدر بتكوين العرب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اسعار العملات

إعلان أسفل الموضوع