اعمالنا

الاحداث والمؤتمرات

امن المعلومات

العملات الرقمية

فوركس

إعلان أعلى الموضوع

مع اقتراب موعد الهاردفورك المنتظر لعملة الإثيريوم والذي تم تأجيله سابقاً، أعلنت منصة التداول الرائدة بينانس دعهما للعملاء خلال العملية.
فقد أعلنت المنصة دعمها الكلي للهاردفورك المعروف بـ Constantinople، الذي سيجري على البلوكشينالخاص بالإثيريوم. وبعد أن تم تأجيله بسبب عطل في شبكة الاختبار في شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، تم تعيين 6 كانون الثاني/يناير للقيام بالهاردفورك.
يعتقد الكثير من الخبراء أن عام 2019 سيكون عاماً حافلاً بالإرتفاعات للإثيريوم التي استطاعت الإطاحة بالريبل لتحتل المركز الثاني بدلاً عنها من حيث القيمة السوقية. لذلك، ينظر الكثيريون إلى عملية الهاردفورك المنتظرة كعملية إنقاذية ستشعل فتيل سلسلة إرتفاعات العملة الرقمية المتوقعة.
ومع ذلك، فقد تم الإبلاغ عن بعض الاقتتال بين المعدنين والمستثمرين حيث أن التغييرات الرئيسية ستخفض من مكافأة التعدين، وهذا بدوره سيبطئ من معدل التضخم في العملة.
وقد تم تحديد أن عملية الهاردفورك ستحدث في الكتلة رقم 7,080,000. وقدرت منصة بينانس أن العملية ستحدث في الفترة ما بين 14 و18 كانون الثاني/يناير، والتي خلالها سيناقش فيها فريق عمل المنصة عملية الهاردفورك أو إقامة عملية airdrop للعملاء.
هذا وقد طمئنت أكبر منصة تداول من حيث حجم التداول اليومي عملائها قائلة بأنها ستعتني بكل الجوانب التقنية للعملية، فجاء في البيان:
“سنقوم بمعالجة جميع المتطلبات الفنية المتعلقة بجميع المستخدمين الذين يحملون عملات الإثيريوم في حساباتهم على منصتنا”
لذا، تقريباً هذا الوقت من السنة مرة أخرى، عندما تحدث عملية الهاردفورك. دعونا نأمل أن ينتهي الأمر بسلام ودون أي دراما ونزاعات مثلما حدث وقت الهاردفورك الخاص بالبتكوين كاش.
المصدر عرب بت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اسعار العملات

إعلان أسفل الموضوع