اعمالنا

الاحداث والمؤتمرات

امن المعلومات

العملات الرقمية

فوركس

إعلان أعلى الموضوع

عانت الفيسبوك من أوقات عصيبة عقب فضيحة الخصوصية التي أُطْلِقَ عليها إسم Cambridge Analytica، ولكن يبدو أن الفيسبوك لم تخرج من المأزق بشكل كامل بعد. في الواقع، لقد إتضح أن بعض المجموعات القانونية الكبرى تطلب من لجنة التجارة الفدرالية إتخاذ إجراءات صارمة ضد أكبر شبكة إجتماعية في العالم، بما في ذلك فرض غرامات قاسية على الشركة كعقاب على إساءة إستغلال موقفها في السوق.
دعت العديد من المجموعات المناصرة مثل Open Market Institute و Color Of Change و Electronics Privacy Information Center، لجنة التجارة الفيدرالية مؤخرًا للتدخل بشكل كبير في طريقة عمل الفيسبوك. تطالب هذه المجموعات بتغريم الفيسبوك بغرامات تصل إلى عدة مليارات من الدولارات، وإجراء تعديلات شاملة على آلية التوظيف التي تستخدمها الفيسبوك، بل وحتى تفكيك الشركة.
ترى المجموعات مثل Open Market Institute و Color Of Change أنه يجب تغريم الفيسبوك بمبلغ يصل إلى ملياري دولار، وأنه يجب أن يتم تجريدها من ملكية WhatsApp و Instagram بسبب فشلها في حماية بيانات المستخدمين على هذه المنصات أيضًا.
وتقول إحدى هذه المجموعات : ” إن العقوبات والإصلاحات تتخطى الإجراءات الأخيرة المطلوبة من قبل المفوضية “. ومع ذلك، لا يزال من غير الواضح ما إذا كانت لجنة التجارة الفدرالية ستفعل ما إقترحته هذه المجموعات المناصرة لحرية التعبير والخصوصية. وعلاوة على ذلك، فقد تم إغلاق لجنة التجارة الفيدرالية حاليًا، حيث تم التسريح المؤقت للموظفين بسبب إغلاق الحكومة. لم تعلق الفيسبوك على هذا الأمر حتى الآن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اسعار العملات

إعلان أسفل الموضوع