اعمالنا

الاحداث والمؤتمرات

امن المعلومات

العملات الرقمية

فوركس

إعلان أعلى الموضوع

“تشارلز هوسكينسون” مؤسس الكاردانو (Cardano) ذكر   في حدث ADCU بأن أسواق التشفير و العملات الرقمية تحتاج إلى أكثر من عقد لاستعادة مستويات الأسعار المرتفعة في عام 2017، ولكن هذه الصناعة ستشكل “نظامًا إيكولوجيًا مختلفًا تمامًا في هذه المرحلة”.
قارن “هوسكينسون” طفرة النمو الكبيرة في العملات الرقمية في عام 2017 مع أداء أمازون خلال فقاعة الدوت كوم. وأشار رجل الأعمال – وهو أيضًا أحد مؤسسي الايثيريوم (ETH) – إلى أن الأمر استغرق 11-12 عامًا حتى يتمكن عملاق الإنترنت من استعادة أعلى مستوياته على الإطلاق في ذروة الفقاعة. وقال إنه بحلول عام 2011-2012، كانت الشركة “أكثر نضجًا بكثير، وأكثر واقعية.”
وفقا لـ”هوسكينسون” يمكن أن يشهد سوق العملات الرقمية كصناعة نمط نمو مماثل. قال الخبير:
“قد يستغرق الأمر 11 عامًا حتى تتمكن [صناعة العملات الرقمية] من التعافي وتحقيق ما كنا عليه عام 2017، لكننا سنكون نظامًا بيئيًا مختلفًا بشكل كبير في تلك المرحلة. سيكون لدينا الملايين، وربما حتى المليارات من المستخدمين. سنقدم العديد من المنتجات الاستهلاكية سهلة الاستخدام، [حتى] يمكن لكبار السن استخدامها. الكثير من الاشياء الصعبة ستكون قد برزت، وكيف نتعامل مع الضرائب، سيتم تنفيذ جميع اللوائح.”
ومن بين النقاط الرئيسية الأخرى لتطور المعاملات السرية وجذب المستثمرين من المؤسسات، حسبما قال هوكينسون. ينتظر “وول ستريت” باستمرار أصولاً جديدة للاستثمار فيها، على حد تعبيره، ويتعين على مطوري التشفير أن يقدموا خارطة طريق معقولة لتحقيق تبني أكبر.

“إن المستثمرين المؤسسيين من الصعب إرضائهم. إنهم مستثمرون أذكياء جدا، ولكنهم يحتاجون أيضا إلى نظام بيئي من استراتيجيات وأدوات التداول المتطورة، فهم يحتاجون إلى أصول رقمية، ويحتاجون إلى خيارات متعددة، ويحتاجون إلى بيع قصير، وإذا تمكنت أسواقنا من تحقيق هذه الأشياء، ما سيحدث هو أنك لن ترى هذا التذبذب الهائل بعد الآن”.وبصرف النظر عن المال، ادعى المؤسس أن المستثمرين المؤسسيين سيجلبون أسواقًا منظمة بشكل أفضل إلى مجال العملات الرقمية، قائلين:
كان التبني المؤسسي موضوعًا رئيسيًا للمناقشة في مجال العملات الرقمية في العام الماضي. على سبيل المثال، قال مايك نوفوغراتز، شريك غولدمان ساكس السابق ومؤسس بنك التاجر المجرد “جالكسيال ديجيتال” في أكتوبر أن الطلب المؤسسي سيجلب البيتكوين إلى قمم جديدة في الربع الأول أو الربع الثاني من عام 2019.
ومع ذلك، أظهرت دراسة حديثة نشرها مجلس الأعمال العالمي للبلوكشين أن الغالبية العظمى من كبار رجال الأعمال غير مهتمين بالتشفير و البلوكشين على وجه الخصوص. علاوة على ذلك، هناك 63٪ منهم بالكاد يفهمون ما هو البلوكشين بالفعل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اسعار العملات

إعلان أسفل الموضوع